الأحد، 20 فبراير، 2011

اذبحوه !!


اذبحوه !!
الشيخ محمود عامر .. صاحب فتوى إهدار دم البرادعي ، بغض النظر عن موقفي من الدكتور البرادعي .. لكن السؤال الأن  هل كل من يعارض أو يقول كلمة _ لا _ يستحل ذبحه على العيد وتقديمه في طبق عكاوي شهي لكبار البلد ؟؟
بذلك أصبح من الوارد جدا ، أصحى الصبح ، أجد نفسي مربوطاً بالحبال من يدي ورجلي وأجد شيف بطربوش أبيض يقف بجواري مبتسما قائلاً :
-         صباح الخير .. عارف أنك امبارح كنت نايم جنب رجلك اليمين ، أصل سيادته جعان !!
أذكركم أعزائي .. نحن بشر ، ولسنا خرافاً ، أقص لكم قصة الوالي الفاسد " خورشيد باشا " و بطل المقاومة المصرية السيد " عمر مكرم " عندما عرض عليه مطالب الشعب ، فرفضها .. فقرر أن يحاصر قلعة خورشيد ، احتشد الجميع أمام قلعته وقرروا خلعه عن الحكم .
طال حصار الشعب لــ " خورشيد باشا " وقلعته ، فأرسل اليهم رسولا للسيد عمر مكرم .. لــيقول :
-         كيف لا تطيعون أولي الأمر منكم وأنت رجال الدين؟!
فرد السيد عمر مكرم قائلاً :
-         نحن لا نطيع إلا الوالي العادل ، و " خورشيد " أبعد ما يكون عن العدل والرحمة . أية طاعة تجب على الشعب لهذا الوالي الذي استبد وطغى ؟! أية طاعة تجب على الشعب لهذا الوالي الظالم  ، الذي لا يعرف غير السلب والنهب والتعذيب ؟! أية طاعة تجب على شعب سلبه هذا الوالي الأحمق حريته وكرامته ؟!
وأخيراً صاح السيد عمر مكرم في وجهه قائلاً :
-         قل لــ " خورشيد أنه ليس الوالي الذي تجب على الشعب طاعته "
أهدي هذه القصة في طاجن ، الى سيادته … وبالهنا والشفا .
علي هشام
يناير 2011

هناك تعليق واحد: